كتب محمد حسن
2016-06-21 00:00:00

يعيش الاتحاد المصري لكرة القدم ، في أزمة حقيقة ، بسبب أنف في حاله  تأجيل مباراة القمة لما بعد يوم 12 يوليو القادم من المقرر ان يتم تغيير القيد للموسم الجديد والذي كان مقررا له يوم 12 من الشهر المقبل .

 

يذكر ان الاتحاد المصري لكرة القدم ، اعلن في وقت سابق عن فتح  فتح باب القيد للفترة الأول في الفترة من 12 يوليو حتى 1 أغسطس ثم الفترة الثانية من 2 أغسطس حتى 24 من ذات الشهر ، وهو ما سوف يتم تغييرة في حالة تأجيل مباراة القمة ، بسببب ارتباط منتخب الشباب بمباراة هامة في الصفيات الافريقية .

 

ومن المقرر ان يتم إقتراح مواعيد جديدة للقيد وأيضا تأجيلات في مواعيد مباريات كأس مصر ، في حالةة إجراء تعديل علي موعد مباراة القمة بين الاهلي والزمالك ، المقرر لها 9 من الشهر القادم ، في حالة تعديله الي لتكون يوم 12 أو 13 يوليو.

 

ويسعي مسئولو البجلاية ، لإنهاء الزمة  خلال الساعات القادمة .