كتب كتب - محمود الشرقاوي
2016-06-25 00:00:00

منذ اعلان خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وقد بدأ الحديث يتوالى حول تأثيرات هذا الخروج سواء على الجوانب الإقتصادية أو السياسية، وهذا ما ظهر جليا من خلال التحليلات التي تم إجراؤها الفترة الماضية، وفي سبيل ذلك فقد شهد سوق الدولار الموازى فى مصر، عدة اضطرابات جراء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى، حيث بدأ الطلب يتزايد على الدولار الأمر الذي تسبب في ارتفاع سعره في السوق الموازي في مصر خلال اليومين الماضيين .

 

في نفس سياق الحديث عن ذلك فقد بدأت عمليات الطلب على الدولار في التنامي بشكل سريع خلال اليومين الماضيين نتيجة الطلب على العملة الأمريكية الأمر الذي تسبب في ارتفاع أسعار الدولار في السوق الموازية، وقد سجلت تعاملات اليوم السبت بالنسبة للدولار الأمريكي في السوق السوداء حوالي 11.05 جنيه فيما يتعلق بسعر  الشراء ، و حوالي 11.15 جنيه بالنسبة لسعر البيع .

 

يضاف إلى ما سبق ذكره فقد ظهرت هذه النسبة من أسعار الدولار نتيجة تعاملات التجار والمستوردين ، الأمر الذي تسبب في سعر الدولار في السوق السوداء بحوالي 10 قروش وذلك مقارنة بآخر سعر لتلك التعاملات و التي تمت أمس الجمعه ، بجانب ما سبق ذكره فقد رجح البعض أن الارتفاع المستمر في سعر الدولار مقابل الجنيه المصري في السوق السوداء يأتي نتيجة الطلب المستمر والمتزايد على العملات الأجنبية حتى يتمكنوا من توفير مستلزماتهم واحتياجاتهم من المواد التي يستوردونها من الخارج والتي تتطلب توفير العملة الصعبة كي يمكنوا من إتمام عمليات التعاقد أو الاستيراد من الخارج .

 

بجانب ما سبق ذكره فقد فقد تسبب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في توجيه ضربة كبيرة إلى اليورو وذلك بسبب زيادة الطلب على الدولار في السوق المحلي والأجنبي الأمر الذي زاد من سعر الدولار مقابل الجنيه المصري خلال اليومين الماضيين .