كتب كتب - محمود الشرقاوي
2016-06-25 00:00:00

في إطار الحديث المستمر الذي دار خلال الفترة الماضية حول إقامة مصالحة مع أفراد جماعة الإخوان في المجتمع المصري خلال الفترة الحالية ، فقد نادى البعض بإمكانية التوصل إلى عدد من الحلول الجذرية في هذا الإطار وإقامة مصالحة فعلية مع أعضاء جماعة الإخوان في هذا التوقيت .

 

في نفس سياق الحديث عن ذلك فقد خرج النائب البرلماني حمدي بخيت عضو مجلس النواب ليشير إلى أنه يرفض إقامة أية مصالحالات مع أعضاء جماعة الإخوان خلال الفترة الحالية، وأنه ضد هذه الفكرة تمامًا .

 

يضاف إلى ما سبق ذكره فقد لفت النائب حمدي بخيت في تصريحاته التي أدلى بها أثناء حواره على قناة صدى البلد مع الإعلامي أحمد موسى مقدم برنامج على مسئوليتي إلى أنه يرفض هذه المصالحات بسبب سعي أعضاء جماعة الإخوان الدائم للتوصل إلى الحكم ، وهذا ما ظهر في خلال الفترة التي تولوا فيها حكم البلاد ، حيث أظهرت أن الهدف الدائم لديهم هو الوصول إلى مقاليد الحكم في البلاد دون النظر إلى أية جوانب أخرى .

 

بجانب ما سبق ذكره فقد لفت النائب البرلماني حمدي بخيت في تصريحاته التي أدلى بها إلى أن جماعة الإخوان كان لديها تعامل وقت توليها حكم مصر مع 20 جهاز مخابراتي على مستوى العالم ، وذلك كي يتمكنوا من الوصول وتحقيق مصالحهم التي يسعون إليها ، واتهم النائب حمدي بخيت أعضاء جماعة الإخوان بأنهم باعوا الوطن في الفترة التي تولوا فيها الحكم ، و بالتالي لا يمكن أن يتم التصالح معهم خلال الفترة الحالية .

 

يضاف إلى ما سبق ذكره فقد أشار النائب البرلماني في تصريحاته إلى أن هناك عدد من المنظمات الحقوقية الموجودة داخل مصر والتي تقوم بتنفيذ مخططات جماعة الإخوان خلال الفترة الحالية .