كتب على سراج
2016-06-29 00:00:00

اكد البرلمان الموافقة على جميع هذه المشروعات مبدئيًا، وأرسل مشروعات قوانين الموازنة والخطة إلى مجلس الدولة لإبداء الرأى فيها، ومن المنتظر أن يصوت البرلمان عليها بعد أن تأتى إليه من مجلس الدولة اليوم. يذكر أن العمل بالموازنة الجديد ة للدولة يبدأ فى 1/7 وهو ما يعنى أن البرلمان يجب يوافق عليها اليوم ليرفعها للرئيس لتصدر بقانون .

اكد حزب الوفد، موافقته على قرار رئيس الجمهورية بشأن مشروع الموازنة العامة للدولة للسنة المالية2016/2017 ومشروعات موازنات الهيئات العامة الاقتصادية والهيئة القومية للإنتاج الحربي للسنة المالية 2016/2017 ومشروع خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية لعام 2016/2017  خطة التنمية المستدامة.

جاء ذلك فى جلسة النواب، لمناقشة مشروع الموازنة، حيث عرض النائب محمد فؤاد، المتحدث باسم الهيئة البرلمانية لحزب الوفد، موقف الحزب بالموافقة على الموازنة، مع مشروطية المتابعة الدورية لما ورد بهذه الميزانية.

ولفت المتحدث باسم الهيئة البرلمانية إلى أن أننا أمام ظرف اقتصادى دقيق، ومسئولية كبيرة على نواب الشعب، فى حاجة إلى إصلاح إدارى وتشريعى على مستوى عالى، حتى تتحول موازنة العام القادم من موازنة المتاح .