كتب حسن السيد
2016-07-12 00:00:00

قرر  رئيس النيابة الكلية بمحكمة الإسماعيلية ،المستشار محمد العوضي ، حبس المدير الفني للفريق الاول لكرة القدم ، بالنادي المصري البورسعيدي الكابتن حسام حسن ، ومساعده حسن مصطفى في قضية الاعتداء على مصور الأمن ، بعد مباراة الفريق أمام غزل المحلة في ختام مباريات الدوري هذا الموسم ..

 

وسوف يتم  استئناف التحقيقات مع حسام حسن ومساعده في قضية الاعتداء على مصور مديرية الامن بالإسماعيليلة صباح اليوم الثلاثاء ، بعد تعديهم بالضرب علي أمين شرطة بعد التعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق أمام غزل المحلة ، وفشل حسم المركز الثالث للعب في البطولة الافريقية الموسم المقبل .

 

وحاول أشرف العزبي محامي النادي المصري للصلح بين الطرفين لكنها فشلت ، قبل أن يأمر رئيس النيابة بحجز العميد على ذمة التحقيقات ، على أن يستأنف وكيل النيابة إجراءات التحقيق مع المتهمين اليوم .

 

وتم نقل الكابتن حسام حسن ومساعده حسن مصطفى، ووليد بدر، في سيارة ملاكي سوداء من مديرية أمن الإسماعيلية، إلى معسكر قوات أمن الإسماعيلية خوفا من الجماهير .