كتب محمد حسن
2016-07-15 00:00:00

حرص الدكتور أحمد الطيب ، شيخ  الأزهر الشريف ، علي تقديم واجب العزاء للشعب الفرنسي ، بعد  حادث الاعتداء الإرهابي الذي حدث في مدينة  نيس جنوب شرق فرنسا، وأدي الي مقتل  84 شخصا وإصابة العشرات .

 

وأدان شيخ الازهر الحادث الإرهابي ، مستنكرا ما حدث ، مشيرا ان مثل هذة العمليات  تتنافى مع تعاليم الإسلام السمحة وكافة الأديان السماوية .

 

وطلب الطيب من المسئولين  ضرورة توحيد الجهود للقضاء على الإرهاب ، مقدما التعاظي للشعب الفرنسي في مقتل الضحايا .