كتب محمد حسن
2016-07-19 00:00:00

   قال أمين الصندوق ، بالنادي الاهلي ، كامل زاهر ، ان الحملة التي يتعرض لها ، مدرب الفريق ، الهولندي مارتن يول ، عقب التعادل مع الوداد البيضاوي المغربي ، في القاهرة ، بدون اهداف ، ليتأزم موقف الفريق في البطولة الأفريقية عقب خسارتين وتعادل  ، مبالغ فيها .

 

وأكد زاهر ان الاهلي يعاني من ظروف سلبية، في الفترة الماضية ، بعد إصابة الثلاثي ، عبدالله السعيد والجابوني ماليك إيفونا ورمضان صبحي ، وتذبذب مستوي شريف إكرامي  حارس مرمي الفريق ، وتعرض الفريق للإجهاد نتيجة تلاحم المواسم وعدم حصول الفريق علي راحة .

 

وأوضح أمين الصندوق ، ان كل العوامل السابقة ،أثرت بالسلب على مستوى الأهلي في اللقاءات الأخيرة  ، خاصة بعد غيب التوفيق عن مهاجمي الفريق في الفترة الأخيرة .

 

وتابع زاهر ان الحديث عن اسباب تراجع المستوي ، لا يعتبر البحث عن مبررات أو أعذار ، خاصةً وأن الفريق قريب من التعاقد مع صفقات قوية في الفترة المقبلة .