كتب محمد حسن
2016-07-19 00:00:00

أكد كامل زاهر أمين الصندوق  بالنادي الاهلي ، ان مجلس ادارة النادي الاهلي ، كان من الصعب ان يرفض ، الحصول علي 8 مليون دولار ، مقابل بيع الجابوني ماليك إيفونا للعب في الدوري الصيني ، وأيضا بيع رمضان صبحي لستوك سيتي مقابل 6 مليون دولار .

 

 وأوضح أمين الصندوق ، ان مجلس ادارة الاهلي ، برئاسة المهندس محمود طاهر يسعي لتدعيم صفوف الفريق بصفقات قوية في الفترة الماضية لتعويض احتراف رمضان صبحي وماليك ايفونا ، مشيرا الي ان مجلس الادارة يثق في قدرات ، الهولندي مارتن يول ، وانه قادر علي قيادة الفريق لمنصات التتويج في الموسم المقبل .

 

وأشار زاهر الي ان يجب منح الفرصة كاملة للهولندي مارتن يول ، خاصة وان الفريق مقبل علي تدعيمات قوية للفريق ، من داخل مصر وخارجها .

 

ورفض زاهر الكشف عن الصفقات ، الا بعد اتمام الصفقات ، مؤكدا انه يثق في فوز الاهلي علي الوداد البيضاوي في المغرب في اللقاء القادم .