كتب إسلام عبدالتواب
2016-07-02 00:00:00

يجري صانع العاب الفريق  الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، عبدالله السعيد ، جلسات علاجية على عظمة الترقوة التي أصيب فيها بشرخ ، في مباراة الداخلية في الدوري ، والتي انتهت بفوز الاهلي بهدفين دون رد ، وأبعدته عن مباريات الفريق طوال الفترة الماضية .

 

ومن المقرر ان يبدأ لاعب الاهلي مرحلة جديدة من التأهيل والعلاج الطبيعى فى إطار البرنامج العلاجى المحدد له قبل العودة للتدريبات الجماعية ، وسوف تستمر  الجلسات والعلاج الطبيعى لمدة أسبوعين قبل أن يعود بعدها تدريجيا إلى الملعب.

 

ويسعي الجهاز الفني للنادي الاهلي بقيادة الهولندي مارتن يول ،لتجهيز صانع العاب الفريق استعدادا لمواجهة الوداد المغربى المقرر له يوم 26 الجاري بالمغرب، في الجولة الرابعة من دور الثمانية لدورى الأبطال.

 

الا انه توجد  صعوبة فى لحاق السعيد بالمباراة الأول بين الفريقين والذى يقام فى برج العرب والمقرر له يوم 16 الجاري ، بعد ان فشل الفريق في الفوز في أول لقاءين بالبطولة ، ليتحتل المركز الاخير من المجموعة الأولي .